تعادل بالاصفار بين الدفاع والمولودية

جرت قبل قليل مباراة الدفاع الجديدي وضيفه مولودية وجدة على ملعب العبدي بالجديدة، برسم الدورة الثالثة للبطولة الاحترافية.
بداية المباراة لم تكن في مستوى تطلعات الجماهير القليلة التي حضرت المباراة، حيث تركز اللعب بوسط الملعب، بينما قام هجوم الدفاع بتهديدات محتشمة لم تشكل خطورة على مرمى سندباد الشرق.
إلا أن أول تهديد حقيقي في شوط المباراة الأول كان على مرمى الدفاع الجديدي عبر تسديدة النفاتي في الدقيقة 15، مرت محادية للمرمى، تلتها محاولة اخرى كان مصدرها خطأ الحارس اليوسفي الذي سقطت من يديه الكرة وأعادها النفاتي عبر ضربة مقص علت القائم الأفقي بقليل.
وانتظرت جماهر دكالة حتى الدقيقة 31 لتشاهد هجوم فريقها يهدد مرمى المولودية عبر تسديدة مركزة مرت محادية.
في الشوط الثاني شهدت دقيقته 48 طرد المهاجم النفاتي من المولودية، غير أن بدايته لم تختلف كثيرا عن سابقه، فالفريقان كانا يتبادلان الهجومات، كانت تكسر على مشارف منطقة العمليات، غير انه مع توالي دقائق هذا الشوط، بدأ فارس دكالة يتحكم في المباراة مستغلا تراجع لاعبي المولودية، وخلق الفريق تلمضيف بعد الفرص كانا اقواها تسديدة البديلدقرناصذفي الدقيقة 68 من خطأ مباشر أبعدها الحارس بوجاد للزاوية.
وفي الدقيقة 78 توصل مسوفا بتمريرة وانطلق بالكرة داخل المنطقة ومررها للتجه صوب يمين الحرس الوجدي وتصطدم بالعمود الأيمن وتضيع فرصة الهدف.
وخلال الدقيقة 83 حمل ضغطا كبيرا لفائدة الفريق الجديدي، وكاد أن يسفر هذا الهجوم على هدف لولا تدخل الحارس بوجاد الذي تابع تسديدة اللاعب المفتول وأنقذ مرماه من هدف.
وفي الوقت بدل الضائع (90 + 3) انقذ المدافع خفيفي مرمى فريقه الوجدي من هدف بعدما كانت الكرة متجهة نحو المرمى وتصدى لها بضربة مقص قبل أن تدخل الشباك.
 لتكون هذه آخر محاولة في المباراة، والتي انهاها الحكم رضوان جيد بالتعادل السلبي.
 

 

مواضيع ذات صلة