أزمة مالية تضرب بيت حسنية أكادير

يعاني فريق حسنية أكادير من أزمة مالية خانقة، جعلت الرئيس الحبيب سيدينو يخلف وعده بتسليم عناصر الفريق السوسي لجزء من مستحقاتهم المالية، بحسب ما أكده ل" المنتخب" أكثر  لاعب إتصل بنا من الفريق السوسي.
وكان لاعبو الحسنية صعدوا في موقفهم الإحتجاجي عقب المواجهة الأخيرة التي نازلوا من خلالها الإتحاد الليبي، للضغط على إدارة الحسنية من أجل تمكينهم من مستحقاتهم التي مازالت عالقة والتي جعلت ذهن أكثر من لاعب شاردا بل وأثرت على مردوده.

 

مواضيع ذات صلة