مزراوي مضطر لخوض صراع مرير هذا الموسم لهذا السبب

عاد نصير مزراوي لصفوف أجاكس بعد غياب طويل بسبب الإصابة التي مني بها خلال مشاركته مع المنتخب الأولمبي المغربي أمام نظيره المالي برسم تصفيات أولمبياد طوكيو.

وشارك مزراوي في مباراة فريقه أمام غرونينغن يوم السبت الماضي (2 – 0) تمهيدا للمشاركة في المباراة التي سيخوضها أجاكس يوم الأربعاء القادم أمام فالنسيا برسم الدور الثاني من منافسات دور المجموعات بعصبة أبطال أوروبا. وأبان مزراوي على لياقة بدنية رائعة، وأكد أنه تخلص من مخلفات الإصابة العضلية التي مني بها في السابق.

وأكد مزراوي في تصريح صحفي نقلته صحيفة "أد" الهولندية أن إريك تين هاغ اعتمد عليه أمام غرونينغين ليوكن جاهزا لمباراة فالنسيا القادمة.

وتشير تقارير إعلامية هولندية إلى أن مزراوي سيخوض صراعا قويا هذا الموسم بعد ظهور الموهبة الجديدة سيرجينيو ديست (18 سنة) الذي يشغل أيضا مركز الظهير، وهو من أب أمريكي وأم هولندية، وتحاول الجامعة الهولندية لإقناعه بحمل قميص المنتخب الهولندي الأول.

سيرجينيو أكد للمدرب إريك تين هاغ أنه ظهير من العيار الثقيل، خاصة بعدما نجح في كل الاختبارات التي خضع لها في غياب مزراوي، وهو ما سيضطر الدولي المغربي إلى بذل مزيد من الجهد للحفاظ على مكانته كلاعب أساسي في صفوف أجاكس.

مواضيع ذات صلة