اسماعيل الحداد في أعلى طوندانس !

كرة القدم ليست أهداف و تمريرات٬ هي أخلاق وسمو فكري ومواقف أحيانا و لعل الموقف الإنساني الذي جسده اسماعيل الحداد أمام المريخ وهو يتفاعل بتواضع شديد مع طفل من ذوي الإحتياجات الخاصة وينزع قميصه ليمنحه له ويتركه غارقا في فرحة هيستيرية ولا أروع..
مؤثر ما قام به الحداد و مؤثر ما تلا لقطته مع ذلك الصبي البريء والطوندانس حمل فيديو اللقطة وصورها لأعلى نيب المشاهدة و بطبيعة الحال هذا الأمر محمود وهذه هي اللقطات التي ينبغي الترويج لها وليس التفاهات.

 

مواضيع ذات صلة