عصبة الأبطال: ماميلودي صنداونز زبون دائم للوداد في الاعوام الاخيرة

خلفت قرعة دور المجموعات (ثمن النهائي) لمسابقة عصبة أبطال إفريقيا لكرة القدم التي سحبت الأربعاء في القاهرة مواجهات قوية للأندية المغاربية ووضعت الوداد البيضاوي وصيف بطل افريقيا للنسخة الماضية في مجموعة نارية.

الوداد البيضاوي وصيف وبطل 1992 و2017، فأوقعته القرعة مجددا إلى جانب ماميلودي صنداونز الجنوب إفريقي، بطل 2016، بالإضافة إلى اتحاد الجزائر، وصيف 2015، وبيترو أتلتيكو الأنغولي.

وهي النسخة الثانية على التوالي التي يقع فيها الوداد البيضاوي وماميلودي صنداونز في مجموعة واحدة في دور المجموعات، علما بأنهما التقيا الموسم الماضي في دور النصف، ثم في ربع نهائي نسخة 2017 عندما نال الوداد لقبه الثاني.

وقال المسؤول الإعلامي في الوداد البيضاوي محمد طلال "نملك كل الحظوظ على غرار الاندية الكبيرة لبلوغ الدور ربع النهائي"، مضيفا "جميع الفرق قوية والوداد فريق كبير، وسنقول كلمتنا في هذه النسخة أيضا".

وعلق المدير الرياضي لصنداونز بيتر ملوفو على مواجهة الوداد البيضاوي قائلا "الامر مثير للاهتمام واجهناه أربع او خمس مرات في الأعوام الأخيرة"، مضيفا "الوداد فريق كبير وكلما واجهت الفرق الكبيرة تحسنت خبرتك هذا شيء استثنائي، نحن سعداء بالقرعة وجاهزون ونعمل جاهدا ونعرف أن كل من يريد ان يذهب بعيدا يجب ان يكون افضل في المسابقة".

مواضيع ذات صلة