تداريب انفرادية لهذا الأسد

خاض الدولي المغربي السقاء سفيان أمرابط تداريب انفرادية خلال حصة اليوم التي خاضها الفريق الوطني مساء اليوم بالملعب الكبير لطنجة، وذلك بسبب ما يشتكيه من تشنج نتيجة المجهود الكبير الذي قام به خلال المباراة الودية أمام ليبيا الجمعة الأخير.
ولا يبدو أن سفيان أمرابط قد ابتعد عن ودية الغابون، إذ ستكون الحصة التدريبية الأخيرة التي سيقوم بها الفريق الوطني غدا الإثنين، حاسمة في تحديد ما إذا كان سفيان سيكون جاهزا لودية الأسود أمام فهود الغابون.
في مقابل ذلك فإن جميع اللاعبين سيكونون متاحين لوحيد خلال مباراة الثلاثاء، باستثناء عمر القادوري.

 

مواضيع ذات صلة