تحديات المدير التقني الوطني

قال المدير التقني الوطني بأنه سعيد بالتواجد بالمغرب لخوض تجربة جديدة في مشواره يقول في هذا الصدد:" لقد إنطلقت تجربة جديدة في مشواري بعد 9 سنوات قضيتها لأجلي بلدي، فخور بكل العمل المشترك الذي قمنا به، وفي كل مرة كان يصلني عرض جديد أقول لا لسبب وحيد، وهو أن لا شيء أغراني، هذه المرة أنا أمام تحدي جديد، والإدارة التقنية بالمغرب استثناء وتجربة أثارتني حقاً". وأردف المتحدث ذاته، بأن المغرب كان يبحث عن الشخص المناسب لبناء فلسفة تقنية جديدة وهذه نقطة إيجابية بالنسبة إليه باعتبار أن حقل الاشتغال في المملكة المغربية سيكون "ورقة بيضاء" حسب قوله، كما أن المغرب يتوفر الآن على واحد من أحدث المراكز التدريبية، والمرافق المهيكلة، وشغف الجماهير وارتباطها بالساحرة المستديرة.

مواضيع ذات صلة