الحسنية تفرخ النجوم وتصنع آخرين

لعل المتأمل لظاهرة مثيرة بالفعل تهم المراكز التي يشغلها عدد من اللاعبين الذين مروا من فريق حسنية أكادير  والتحقوا بفرق كبيرة بعدها .بل و أصبحت واهم قيم مالية مهمة و كبيرة للغاية ..و بطبيعة الحال نبدأ باسماعيل الحداد اللذي تألق رفقة الغزالة و صاح بصوته عاليا أريد اللعب للوداد..ليقبل الفريق بموقفه هذا وهو الآن لاعب دولي.
ثم يليه  بديع اووك  الذي كرر نفس المنحى وهو البوم لاعب مهم أيضا داخل بطل المغرب.
هشام المجهد المنتقل في غلطة كبيرة صوب إتحاد طنجة و قبل كل هؤلاء مراد بطنا الذي التحق بالفتح و شق طريقه صوب الاحتراف بالخليج. 
رحل كل هؤلاء وهاهو الحسنية اليوم يضم البركاوي و بوفتيني وباعدي و المحلي و الشاوش و اوبيلا ..ليكون هذا الفريق علامة من علامات صناعة الأسماء المميزة فعلا.

 

مواضيع ذات صلة