بعد 7 أشهر كاملة.. النصيري يفك النحس

وأخيرا عثر يوسف النصيري على مفتاح التهديف بالليغا، بعد 7 أشهر كاملة من العجز وتحديدا منذ هدفه بمرمى إشبيلية مطلع شهر ماي الماضي.
النصيري سجل الهدف الوحيد لليغانيس المنهزم ضد إيبار 2-1، وذلك في الدقيقة 6 بعدما إرتطمت به الكرة عشوائيا لتدخل المرمى ويحتسب له الهدف، علما أنه كاد أن يضيف الهدف الثاني بعدها في أكثر من فرصة لولا قلة التركيز وضعف النجاعة.

 

مواضيع ذات صلة