لقجع يكشف عن إكراهات البرمجة

تطرق فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بتنسيق مع السيد سعيد الناصيري، رئيس العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية خلال إجتماع المكتب المديري أمس الإثنين إلى الإكراهات التي تواجهها لجنة البرمجة في ظل المشاركات المتعددة للأندية الوطنية في المسابقات الإفريقية والعربية، مذكرا باحتمال تقديم موعد نهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، شهر أبريل المقبل بدل شهر يونيو كما كان مبرمجا في وقت سابق. وأوضح رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أيضا، أن من الإكراهات التي تواجهها لجنة البرمجة، عدم وجود جدول زمني محدد مسبقا خاصا بالمسابقات العربية، من طرف الإتحاد العربي لكرة القدم، فضلا عن تواريخ الإتحاد الدولي لكرة القدم. وفي ظل هذه الإكراهات، تم الاتفاق على عدم توقف البطولة الوطنية في فترة الراحة الشتوية، وتأجيلها إلى منتصف شهر مارس لفسح المجال للاستعدادات المنتخب الوطني للاعبين المحليين لنهائيات بطولة أفريقيا بالكاميرون.

مواضيع ذات صلة