فضال وبونو وجها لوجه في ديربي الغضب

ستتوقف الحركة بالأندلس وتحديدا بمدينة إشبيلية مساء الأحد، لمشاهدة الديربي الساخن والتقليدي الذي سيسدل ستار الدورة 13 من البطولة الإسبانية.
الفوارق والمراتب تذوب في هكذا لقاءات مشحونة ومتوثرة بين الجارين، مع ضغط أشد على ريال بيتيس المطالب بتفادي الهزيمة حتى لا يزداد غرقا في أسفل الترتيب.
زهير فضال الذي عاد إلى قمة مستواه وتنافسيته في الدورات الأخيرة، سيكون وسط العاصفة الأندلسية وسيمر فوق صراط إشبيلية بمكر وتجربة لاعبيه المميزين في مقدمتهم الحدادي، فيما سيتابع الحارس بونو على الأرجح الديربي من كرسي الإحتياط وهو الرسمي في لقاءات أوروبا ليغ فقط.

 

مواضيع ذات صلة