البطولة مفتوحة على فوضى لا حدود لها ؟؟؟

كل فرق البطولة أصدرت تعليماتها لكتابها العامين والعمداء لأن يعلنوا اعتراضات تقنية قبل انطلاقة اللقاءات المقبلة على بعضها البعض وهنا سنصبح أمام إشكالية معقدة لا حلول لها.
مصدر هذه الفوضى هو أن كل الفرق ستطعن في أجانب الطرف الثاني لعدم توفرهم على 10 مباريات دولية سيرا على نهج وقصة اللاعب مالونغو.
وعلمت "المنتخب" أن عددا يتجاوز 15 لاعبا من لاعبي البطولة الأجانب الذين يمارسون  حاليا لا يتوفرون على رصيد 10 مباريات باستثناء الوداد، نهضة بركان والدفاع الجديدي...فأي مخرج لهذه الورطة والإشكالية القانونية؟؟؟

 

مواضيع ذات صلة