هل أصبحت أيام كارطيرون معدودة؟

أرخت الهزيمة التي تلقاها الرجاء البيضاوي أامس السبت ببرشيد أمام اليوسفية المحلية بثلاثة أهداف لهدفين برسم مؤجل الدورة 3 للبطولة الاحترافية الأولى بظلال قاتمة على سماء النسور، إذ تعالت الأصوات محتجة على تراجع الأداء التقني لفريق الرجاء، بل هناك من أصبح يضغط على المكتب المسير للرجاء للانفصال عن المدرب الفرنسي باتريس كارطيرون، المسؤول بحسبها على هذا التراجع المهول في أداء الفريق.
وتطالب هذه الجهات الضاغطة بالبحث سريعا عن البديل بالنطر الى أن الرجاء سيكون على موعد يوم 23 نونبر القادم مع إياب ديربي العرب الذي سيحسم مستقبله في بطولة الملايير، كما سيكون على موعد بعدها مباشرة مع أولى جولات عصبة الأبطال الإفريقية حيث يواجه الترجي التونسي.
وكان المكتب المسير للرجاء البيضاوي قد عقد نهاية الاسبوع اجتماعا مغلقا لا يعرفإن كان قد تطرق لحصيلة الفريق الاخيرة مع كارطيرون.

 

مواضيع ذات صلة