الزاكي بادو: رضات الوالدين وقفات معنا أمام الرجاء الملالي !

رغم تحقيق فريقه لفوز صغير أمام رجاء بني ملال برسم الدورة السابعة من البطولة الوطنية الاحترافية، بدا مدرب الدفاع الحسني الجديدي الزاكي بادو غير راض على أداء لاعبيه الذين مازالوا تحت وقع صدمة ((الطاس)) في منافسات كأس العرش، وأكد مروض الفرسان في الندوة الصحفية التي اعقبت مباراة الدفاع والرجاء الملالي أن المردود العام لفريقه لم يكن في مستوى الانتظارات، وتفنن اللاعبون في إضاعة الكرة في كثير من اللحظات، كما ارتكب خط دفاعه أيضا أخطاء فادحة كانت ستكلف الدفاع غاليا، خاصة في الشوط الأول، مردفا قائلا:(( أستطيع القول أن "رضات الوالدين وقفات معنا" أمام أبناء عين أسردون، وانتزعنا ثلاث نقاط ثمينة كنا في أمس الحاجة إليها لاستعادة الثقة))، وأشار الناخب الوطني السابق أنه كان مضطرا في فترة ما بين الشوطين إلى ما أسماه ب((تجباد ودنين)) بعض اللاعبين لتصحيح الأمور داخل فريقه الذي تحسن أداؤه يعض الشيء، وتمكن من تسجيل هدف التفوق، وكان بإمكانه إحراز أهداف أخرى.
وشدد المدرب الزاكي بادو على أهمية الفوز الذي حققه فارس دكالة على الرجاء الملالي الجريح، والذي سيمكن من التصالح مع ذواتهم، ويعيد أيضا الثقة لجميع مكونات النادي بعد سقطة الكأس التي طواها الفريق الجديدي وركز اهتمامه على منافسات البطولة التي يطمح خلالها على بلوغ البوديوم على حد تعيير المتحدث ذاته.          

 

مواضيع ذات صلة