الحجوي يؤكد أن الشراكة مع ليون فيها الكثير من المنافع

قال حمزة الحجوي الرئيس المنتدب للفتح الرباطي بأن الشراكة التي وقعا الفريق مع نادي أولمبيك ليون الفرنسي والتي ستمتد لغاية 3 سنوات قادمة تندرج في إطار تبادل الخبرات والتجارب على مستوى أكاديمية الفريقين لكون الفريقين معا يتقاسمان نفس الأهداف في التكوين والتأطير سواءا تعلق الأمر بالمواهب الكروية أو الأطر، كما أنها تأتي لتوطيد العلاقة مع الأندية التي لها نفس التوجه التقني الذي يعمل به الفتح الرباطي.
يقول السيد حمزة الحجوي الرئيس المنتدب للفتح الرباطي:" نحن فخورون بهذه الشراكة مع واحد مع أعرق الأندية الفرنسية التي لها باع طويل في مجال التكوين، وهذه الشراكة تهم أكاديمية الفريقين معا، علما أن أولمبيك ليون له شراكات سابقة في مختلف بقاع العالم، والمغرب هو البلد السابع المتمثل في فريقنا الفتح الرباطي الذي يتقاسم نفس الإستراتيجيات والرهانات مع النادي ىالفرنسي في مجال التكوين، وبالمناسبة نشكر باسم كل مكونات الفتح رئيس نادي أولمبيك ليون على حفاوة الإستقبال بمقر النادي وعلى الكلمات التي قالها في حق فريقنا وكل هذا سيجعل من هذه الشراكة فرصة لتبادل الخبرات والتجارب والإستفادة من تجربة ليون الذي يتوفر على أكاديمية مهمة تتقاسم معنا نفس الرهانات".  

 

مواضيع ذات صلة