أسباب غياب فاخر عن كرسي الإحتياط للحسنية

لن يكون بمقدور الإطار الوطني امحمد فاخر قيادة حسنية أكادير في كرسي الإحتياط خلال المباراة التي سيخوضها الفريق السوسي ضد المغرب التطواني غدا الثلاثاء بالخميسات وذلك بسبب عدم توصله بالرخصة من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لكون الحسنية مازال يبحث عن الصيغة التوافقية لفك  عقده مع المدرب السابق غاموندي، وسيتكلف بالمهمة مساعد المدرب امحمد فاخر مصطفى أوشريف.
تجدر الإشارة على أنه جرى تقديم امحمد فاخر من قبل المكتب المسير للحسنية للاعبين قبل التوجه إلى الخميسات حيث إستفادوا من التحضيرات لمباراة المغرب التطواني، وقد حظي المدرب فاخر بترحاب كبير ليس فقط من اللاعبين ولكن أيضا من مكونات الفريق ومحبيه الذين تمنوا له التوفيق بالنظر لعلاقته التاريخية مع الحسنية التي دخلت التاريخ ببطلتين متتاليتين مع الإطار الوطني امحمد فاخر موسمي ( 2001-2002) و (2002-2003).
ويراهن امحمد فاخر على عودة الحسنية لسكة الألقاب لكونه يعتبر مدرب ألقاب كما فعل من الرجاء والجيش الملكي ويعتبر أكثر المدربين تتويجا بالألقاب. 

 

مواضيع ذات صلة