شرط تعجيزي من الفتح لأيمن مجيد مقابل رحيله

طالب الحارس أيمن مجيد، المسؤول الأول داخل الفتح الرباطي امحمد الزغاري بتركه يرحل عن الفريق الرباطي، مجددا له رغبته في الحصول على أوراقه حتى يتسنى له البحث عن فريق بعدما تجاوز مخلفات الإصابة التي كان يعاني منها، والتي خضع على إثرها لعملية جراحية في الرأس، بعدما كان يحمل ثوب الجيش الملكي على سبيل الإعارة.
الزغاري رفض طلب مجيد، وأكد له بأنه مطالب بإحضار فريق من أجل التفاوض معه، وهو الأمر الذي تعجب له أيمن، الذي قال ل" المنتخب"بأنه لايتوفر على عرض، وبأنه من الصعب عليه أن يقنع أي ناد بالتعاقد معه، وهو بعيد عن التنافسية.
ويعيش أيمن مجيد وضعية نفسية صعبة، بعدما رفض مسؤولو الفتح تمكينه من أوراقه، ويأمل أن تكون المرحلة المقبلة فأل خير، بعدما أكد ل" المنتخب" بأنه سيحاول مع الزغاري صاحب القرار في الإنتدابات كي يتركه يرحل عن فارس العاصمة، علما أنه عقده مع الفريق ينتهي لغاية 2021.

 

مواضيع ذات صلة