أسود الكالشيو: أمرابط وحده في الواجهة

في ظل إستبعاد جواد يميق مجددا من حسابات مدرب جنوة ولزوم المهدي بوربيعة لكرسي بدلاء ساسولو، يحضر سفيان أمرابط وحيدا في الواجهة الإيطالية كأسد دائم التواجد بمباريات الكالشيو.

السقاء وحده من يلعب ويملك تنافسية عالية ومطلقة، وآخر لقاءاته حضرها كاملة مع هيلاس فيرونا المنهزم بملعبه ضد روما بثلاثية، في نزال تألق فيه الدولي المغربي رغم الخسارة وتحصل على ثاني أفضل تنقيط بفريقه وراء العميد فاراوني، مواصل تمثيل الأسود بشرف وفخر في أرض الطاليان.

مواضيع ذات صلة