نهضة بركان لم يفقد توهجه مع السكتيوي

ساد نوع من التخوف في مكونات نهضة بركان، حول ، بعد التغيير المفاجئ  برحيل منير الجعواني والتعاقد مع طارق السكتيوي، ومدى حفاظ الفريق على الطريق الصحيح الذي يسير عليه، وانسجام السكتيوي مع مسؤوليته وكذا ضغط الوقت الذي عانى منه، غير أن الأمور سارت بشكل جيد، وتأكد ذلك،  أمام النتائج الإيجابية التي سجلها  الفريق البركاني، سواء على المستويين المحلي أو الإفريقي.
ومعلوم أن  الجعواني المدرب السابق لنهضة بركان قد ترك إرثا ثقيلا ومسؤولية ليست سهلة للسكتيوي، والظاهر أن الأخير يسير في اتجاه  جيد، حيث كان آخر النتائج الإيجابية، الفوز العريض على أدجوبي البنيني بثلاثية نظيفة في كـأس الكونفدرالية الإفريقية.

 

مواضيع ذات صلة