ينتهي يوم الثلاثاء القادم 30 يونيو عقد مبارك بوصوفة مع فريقه السيلية، ليخرج الدولي المغربي من حسابات الفريق القطري نهائيا خلال المرحلة المتبقية من عمر البطولة القطرية لهذا الموسم.

 ورفض بوصوفة تمديد عقده لمدة شهرين فقط حتى يتمكن السيلية من الاستفادة من خدماته خلال الفترة القادمة، وتمسك بالتمديد لمدة موسم كامل وهو ما رفضه السيلية بدوره لتنتهي مدة التعاقد بين الطرفين.

وليس بوصوفة هو "الأسد" الوحيد في الدوري القطري الذي انتهى ارتباطه بفريقه بنهاية العقد، فحتى إلياس بلحساني لاعب الوكرة سيفك ارتباطه بفريقه مع نهاية يونيو الحالي حسب العقد المبرم بين الطرفين.

بلحساني تعاقد مع الوكرة خلال الميركاطو الشتوي الماضي، قادما من زفولا الهولندي، لمدة 6 أشهر فقط لتعويص اللاعب الإسباني المصاب كريستيان سيبايوس الذي استعاد عافيته وصار بمقدوره أن يكمل الموسم مع الوكرة، لذلك لم لم يعد هذا الأخير في حاجة إلى بلحساني الذي سيعود إلى فريقه الهولندي.