تعرض نبيل الزهر مع فريقه الأهلي لخسارة قاسية لم يتوقعها أحد (1 – 3)، حيث سقط أمام الشحانية الفريق المحتل للمركز الأخير على لائحة ترتيب الأندية القطرية.

حدث هذا في المباراة التي جمعت الفريقين عن الجولة 18 بعد استئناف مباريات البطولة التي توقفت طويلا بسبب تفشي وباء كورونا.

الزهر الذي لعب أساسيا في المباراة أصيب بحرج كبير كما جميع زملائه اللاعبين بعد هذه الخسارة المفاجئة التي عرضت الأهلي ومدربه نيبوتشا يوفوفيتش لانتقادات كبيرة، خصوصا أن الفريق لم يظهر بالصورة التي كان يتوقعها الجميع في ظل تصريحات مدربه بأن الأهلي يسير نحو الأفضل.

ويخشى الزهر وبقية محترفي الأهلي الأجانب أن يتعرضوا لانتقادات قوية كما في فترة سابقة عندما تراجعت نتائج الفريق وطالب كثيرون بضرورة إعادة النظر في تعاقدات بعض لاعبيه.