حضر حمزة الحجوي نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم أمس الأحد الذي جمع النهضة البركانية بنادي بيراميدز المصري والذي توج الفريق البركاني بطلا لهذه المسابقة.

وجاء حضور حمزة الحجوي النائب الأول لرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والرئيس المنتدب للفتح الرباطي باعتباره عضوا بلجنة المسابقات المسؤولة عن تنظيم كأس إفريقيا للأمم للاعبين المحليين التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

ويعتبر حمزة الحجوي من الكفاءات المغربية حيث ساهم بشكل كبير في إرساء دعائم الإحتراف الحقيقي داخل الفتح الرباطي والذي أصبح النموذج الأمثل في تكوين اللاعبين وتصديرهم نحو أروبا من خلال مشروع كبير إشتغل عليه منذ رئاسته الفتح الرباطي عام 2014، توجه بالفوز بكأس العرش ولقب البطولة الإحترافية الأول في تاريخ الفريق بعد 70 سنة من الإنتظار وخوضه السوبر المغربي الإماراتي ووصوله لنصف نهائي كأس الكاف، كما يشهد له أنه تقلد مسؤوليات كبيرة داخل الجامعة كان أبرزها إشرافه على اللجنة التي تكلفت بوضع البروطوكول الخاص بإستئناف البطولة بعد توقف إضطراري بسبب وباء " كورونا" وأيضا ورش وكلاء اللاعبين والبروطوكول الطبي والموارد البشرية وغيرها من الأوراش.