يستعد النجمان المحترفان في كرة القدم، الظهير المغربي أشرف حكيمي، ولاعب الوسط المصري تريزيغي، لاستعراض مهاراتهما في الألعاب الالكترونية، حيث يشارك اللاعبان في منافسة خيرية وجهاً لوجه في لعبة Free Fire عبر الإنترنت.

وبدلاً من استعراض المهارات على أرض الملعب، سيمسك حكيمي، الذي يلعب في نادي إنتر ميلان في الدوري الإيطالي، وتريزيغي الذي يلعب لصالح نادي أستون فيلا في الدوري الإنجليزي الممتاز، هواتفهما الذكية يوم  الجمعة 9 أبريل على الساعة 7 مساءً بتوقيت مصر (GMT+2 )، و6 مساءً بتوقيت المغرب. 

وينال الفائز في المسابقة مبلغاً قدره 20,000 دولار أمريكي، سيتم التبرع به لصالح جمعية خيرية من اختياره. ويمكن مشاهدة المنافسة بين اللاعبين وهما يتنقلان حول ساحة معركة Free Fire، ويجتازان التحديات بهدف السعي للبقاء على قيد الحياة، وليكون أحدهما الشخص الذي تبقى شخصيته صامدة حتى النهاية في اللعبة.

يضم فريق حكيمي #HakimiSquad كلاً من علي عمر، وبدر الدين عمروس (BADRO TV)، وجمال عميد (HEROSHIMA YT). وعلى الجانب الآخر، ينضم كل من كفاء دوزي (KAFA - كفـاء)، ووسيم ذيب (WASSIMOSS TV)، ومها مكارم (FF Double Trouble) إلى فريق تريزيغي #TrezeguetSquad. 

يمكن لعشاق كرة القدم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الانضمام إلى المشاهدين من جميع أنحاء العالم لمتابعة أداء نجمي كرة القدم في لعبة الهاتف الذكي الأكثر شعبية على صفحة YouTube الرسمية لشركة Garena Free Fire MENA. 

وتعد هذه المسابقة جزءاً من الجهود المستمرة التي تبذلها Garena لإسعاد مشجعي Free Fire وكرة القدم في المنطقة، كما أنها تواصل العمل على إيجاد طرق للجمع بين اهتمام لاعبي كرة القدم واللعبة الالكترونية الشهيرة. 

وفي عام 2020، قاد كل من نجمي كرة القدم الدوليين خاميس رودريغيز وديفيد أوسبينا فريقين من لاعبي Free Fireفي بطولة خيرية عبر الإنترنت لجمع الأموال لصالح مؤسسة للأطفال. واستقطبت المباراة أكثر من مليون مشاهدة، وشهدت في النهاية خروج فريق خاميس منتصرا.

كما تعاونت Free Fire أيضاً مع كريستيانو رونالدو. ولم يقتصر الأمر على تحويله إلى شخصية داخل اللعبة Chrono، ولكن عملت على بناء عالم كامل حوله داخل اللعبة.