ذكرت صحيفة "ليكيب" الفرنسية، أن الدولي المغربي يونس بلهندة أصبح مطلوبا للعودة من جديد لفريقه الأم مونبوليي الذي تربى بين أحضانه. 

وأوضحت "ليكيب"، أن الدولي المغربي بعدما أصبح حرا، بعد تسريحه من طرف نادي غلطة سراي التركي، بات متابعا من العديد من الأندية الأوروبية، التي أبدت رغبتها في التعاقد مع يونس، من ضمنها مونبوليي. 

وفي تصريح لرئيس الفريق الفرنسي لوران نيكولان لموقع "Midi libre", قال: " تحدث مع بلهندة قبل ثلاثة أسابيع، واقترحت عليه أن يتدرب مع الفربق من اجل الحفاظ على لياقته البدنية". 

وتابع نيكولان: "لقد عاد بلهندة إلى تركيا من أجل تسوية بعض الامَر الخاصة، وبعد عودته سيقوم بالاتصال ببرونو كاروطي المدير الرياضي لمركز نادي مونبوليي لمناقشة الموضوع".

وكان يونس بلهندة، قد تألق بشكل كبير مع نادي مونبوليي، الذي فاز معه بلقب بطولة فرنسا في موسم 2011- 2012، رففة المغربيين عبد الحميد الكوثري وكريم آيت فانا. 

ونال في ذلك الموسم جائزة ثاني أفضل لاعب ببطولة الليغ1، وراء البلجيكي ادين هازار. 

وتوجد لدي بلهندة عروضا اخري من اندية اولمبياكوس اليوناني، نيس الفرنسي وفينيرباتشي التركي.