قال الناخب الوطني بأن المباراة ضد منتخب مالاوي كانت صعبة للغاية ولكن الأهم هو الفوز.

" لم تكن المباراة صعبة، لقد سجل علينا منتب مالاوي مبكرا، وكان لابد أن يكون لدينا رد فعل للأسف أهدرنا الفرص وهذا عامل الحظ، لقد قلت للاعبين بأن يبقون مركزين، وكنت أعرف بأن الفريق الوطني يجد مشاكل منذ عام 2004، وقد أبعدت اللاعبين عن هذا الأمر، اللاعبون ظلوا يبحثون عن هدف التعادل وأهنئ اللاعب النصيري لأنه سجل وأنا سعيد لذلك، كما أهنئ أشرف لأنه منحنا الفوز، لقد أهرنا الفرص وعاب عنا الحظ، لقد كنت مهاجما وأعرف مثل هذه الأمور، المهم بالنسبة لنا هو الفوز والتأهل، بالرغم من أننا عشنا بعض اللحظات الصعبة بعد عودة اللاعبين من الإصابة مقل ريان مايي الذي دخل المباراة بحماس".