إلتقطت تسجيلات عبر الفيديو حارس مرمى المنتخب البلجيكي تيبو كورتوا وهو في حالة غضب شديد يركل برجله دكة احتياط فريقه بعد نهاية المباراة التي خسرها "الشياطين الحمر" أمام أسود الأطلس (0 – 2) في مباراة أمس ضمن منافسات المونديال.

ففي الوقت الذي كان لاعبو المنتخب البلجيكي يغادرون أرضية الملعب نحو مستودع الملابس، إتجه كورتوا نحو مقعد البدلاء ليصب عليه جام غضبه بركلة قوية، ما يؤكد أن الدولي البلجيكي لم يستطع أن يتقبل الخسارة التي مني بها فريقه أمام أسود الأطلس، وهو ما أثار استغراب الكثيرين.

ADVERTISEMENTS