كشفت شركة ديلويت المتخصصة في مجال التدقيق المالي الأربعاء أن الإيرادات العالمية من الأحداث الرياضية النسائية ستتجاوز مليار دولار لأول مرة في عام 2024 بفضل تزايد شعبيتها.

وأوضحت الشركة في تقرير أنه بعد النجاح الكبير الذي حققته كأس العالم 2023 للسيدات في أستراليا ونيوزيلندا، من المتوقع أن تصل إيرادات كرة القدم إلى 555 مليون دولار من إجمالي الرقم المتوقع البالغ 1.28 مليار دولار في عام 2024. لكن أكثر من 50 في المئة من إجمالي إيرادات الرياضة النسائية مصدره أميركا الشمالية على الرغم من تزايد شعبية كرة القدم النسائية في أوروبا.

وتتوقع ديلويت أن تستمر تقييمات الفرق والمسابقات في الارتفاع، حيث من المتوقع أن تتجاوز قيمة العديد من الفرق 100 مليون دولار في العام المقبل.

ADVERTISEMENTS

وقالت رئيسة قسم تطوير الأفكار في مجموعة ديلويت للأعمال الرياضية جينيفر هاسكل: "على مدى السنوات القليلة الماضية، شهدنا نموا استثنائيا في الرياضة النسائية في جميع أنحاء العالم، ما أدى إلى ارتفاع كبير في قيمتها التجارية، الأمر الذي أدى بدوره إلى اهتمام متزايد من المستثمرين".

وأضافت "من الأهمية بمكان أن ي نظر إلى الرياضة النسائية بشكل متزايد على أنها منتج فريد من نوعه أصبح أكثر تميزا عن رياضة النخبة للرجال".

وتابعت "هذه الزيادة في مشاركة المشجعين والمستثمرين تؤدي إلى فرص جديدة ومحسنة للأندية والبطولات، بما في ذلك شراكات تجارية أكبر وزيادة المشاركة ومباريات أهم".

ADVERTISEMENTS

ومن المتوقع أن يؤدي تزايد شعبية الرياضة النسائية إلى زيادة فرص البث في أوقات الذروة والظهور على منصات البث التدفقي. لا يزال الدخل التجاري يمثل أكثر من 50 في المئة من إجمالي الإيرادات، لكن هذه النسبة تنخفض بفضل صفقات أكبر للبث او الحضور خلال المباريات.