كأس اوروبا 2016: دل بوسكي يرفض الحديث عن نهاية حقبة اسبانية

رفض مدرب منتخب اسبانيا لكرة القدم فيسنتي دل بوسكي الحديث عن نهاية حقبة في تاريخ الكرة الاسبانية بعد الخسارة امام ايطاليا صفر-2 في فرنسا وفقدان كأس اوروبا.

وكانت اسبانيا توجت بطلة لاوروبا في النسختين الماضيتين، وسحقت ايطاليا بالتحديد برباعية نظيفة في نهائي البطولة الماضية.

وتأهلت ايطاليا الى ربع النهائي لمواجهة المانيا بطلة العالم السبت المقبل، بعد ان فازت الاخيرة الاحد على سلوفاكيا 3-صفر.

وقال دل بوسكي "كان اداؤنا خجولا في الشوط الاول، ولم نلعب كما نفعل في العادة. حاولنا لاحقا ادراك التعادل، ولكن ايطاليا لعبت بشكل افضل منا، وهذا واضح".

وتابع "كانت ولا تزال حقبة رائعة لكرة القدم الاسبانية. في سبتمبر (ايلول) ستبدأ تصفيات كأس العالم، ويجب الاستعداد لها بأفضل طريقة ممكنة".

ووقع منتخبا ايطاليا واسبانيا في مجموعة واحدة في التصفيات الاوروبية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا.

وتابع المدرب الاسباني "لا اعتقد ان هذه الحقبة قد انتهت، كرة القدم الاسبانية لها أسس جيدة جدا، هناك اكاديميات جيدة ولاعبون جيدون واندية جيدة".

وعن الخروج من ثمن النهائي، اوضح "هذا يظهر مدى صعوبة الفوز بالبطولة، هناك فائز واحد من اصل 24".

وردا على سؤال حول مستقبله على رأس الادارة التقنية للمنتخب، قال دل بوسكي "لا ارى اي معنى للحديث عن ذلك، سأتحدث مع رئيس الجامعة الاسبانية لاتخاذ القرار الافضل للمنتخب الوطني".

مواضيع ذات صلة