إيكيدير على رأس 18 رياضيًا يمثلون ألعاب القوى المغربية في ريو

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، اليوم الخميس، لائحة من 18 رياضيًا سيمثلون البلاد في أولمبياد ريودي جانيرو، الشهر المقبل منهم 13 عداء.

وأصبحت ألعاب القوى، الرياضة رقم 12 التي ستمثل المغرب في الألعاب الصيفية المقبلة، والمقررة بين الخامس، و21 غشت المقبل.

وتعد ألعاب القوى، أبرز رياضة منحت المغرب ميداليات في مشاركاته السابقة في الأولمبياد بمجموع 19 ميدالية بواقع ست ذهبيات، وخمس فضيات، وثماني برونزيات.

ويقود لائحة ألعاب القوى المغربية، العداء عبدالعاطي إيكيدير، صاحب برونزية أولمبياد لندن 2012، والذي سينافس في سباقي 1500، وخمسة آلاف متر، بجانب ثنائي سباق 800 متر مليكة العقاوي، ورباب العرافي اللتين ستشاركان أيضًا في سباق 1500 متر إلى جانب سهام الهلالي.

وتضم اللائحة أيضًا، فدوى سيدي مدان، في سباق ثلاثة آلاف متر موانع، وكوثر بولعيد في الماراطون.

وبالإضافة الى إيكيدير، في فريق الرجال هناك فؤاد الكعام، وإبراهيم الكعزوزي في سباق 1500 متر، ويونس الصالحي، وسفيان بوقنطار، في سباق خمسة الاف متر وعبد اللطيف الكص ومصطفى الاسماعيلي في سباق 800 متر وعزيز أوهادي في سباق 100 متر، وهشام السيغيني وسفيان البقالي وحميد الزين في سباق ثلاثة الاف متر موانع ورشيد كيسري وعبد المجيد الهيسوف في الماراثون.

وقال مصدر بجامعة ألعاب القوى المغربي، طلب عدم الكشف عن اسمه، إن اللائحة كان من الممكن أن تتجاوز 18 رياضيًا لأن هناك العديد من الرياضيين تأهلوا إلى الألعاب الصيفية، لكن قرارات انضباطية منعتهم من ذلك.

وأوضح "يوجد أكثر من عداء ضمن إجراءات تأديبية متعلقة بخرق قواعد مكافحة المنشطات في ظل الحملة الشديدة التي تقوم بها الجامعة منذ أشهر في تناغم مع الجامعة الدولية لألعاب القوى لأننا نريد لائحة نظيفة وتفادي سقوط بعض الأسماء عندما تصل إلى ريو".

وبجانب 18 رياضًيا من ألعاب القوى ستكون الملاكمة حاضرة بقوة من خلال عشرة ملاكمين بينهم ثلاثة أسماء سقطوا في اختبارات أولية للمنشطات وثلاثة رياضيين من التايكوندو ومثلهم في الجودو والمصارعة ومنافسات الدراجات إضافة الى رياضين اثنين في رفع الأثقال والسباحة ورياضي واحد في الفروسية والرماية والكانوي والكاياك والمبارزة.

مواضيع ذات صلة