باتشوكا يركز على هذا العنصر لمفاجأة الوداد

أجرى فريق باتشوكا المكسيكي تدريبه الأول في أبوظبي أمس بالملعب الفرعي رقم 13 في مدينة زايد الرياضية، وسط حضور إعلامي كبير، ووصلت حافلة اللاعبين والجهاز الفني في تمام الساعة الرابعة وعشر دقائق إلى أرض الملعب، وحرص مدير فريق باتشوكا على النزول قبل اللاعبين، وتحدث إلى وسائل الاعلام بأن اليوم الأول مخصص فقط للتصوير، بمعنى أن اللقاءات الصحفية والحديث مع اللاعبين في المنطقة المختلطة غير مسموح به، مؤكداً أن الحديث مع اللاعبين قد يسمح به في الأيام المقبلة بالمنطقة المختلطة بالتنسيق مع اللجنة المنظمة للبطولة وقسم الإعلام في الفيفا. وتسابقت الكاميرات على رصد اثنين من اللاعبين في نادي باتشوكا هما الياباني هكيسوكي هوندا، والأميركي عمر غونزاليس باعتبارهما من أهم عناصر الفريق، سواء في الدفاع أو في منطقة الوسط الهجومي للفريق. وبعد نزول الفريق في أرض الملعب حرص المدرب الأوروغواياني دييغو ألونسو على إلقاء محاضرة نظرية قصيرة على اللاعبين، شرح لهم فيها الهدف الخططي من التدريب، وأهمية تطبيق بعض الجمل فيه، على ضوء ما تابعوه من مباريات لفريق الوداد البيضاوي المغربي، ثم دخل اللاعبون في الفقرة الأولى من التدريب التي ركزت على الجانب البدني، وقد استغرقت هذه الفقرة 10 دقائق فقط، بعدها بدأت التدريبات على الكرة والتي ركزت على التمرير السريع تحت ضغط المنافس، من خلال لمسة واحدة في دائرة، وكان المدرب وكل جهازه المعاون من مساعدين يحمسون اللاعبين لعدم الوقوع في خطأ إهدار الكرة.
واستغرقت تلك الفقرة 10 دقائق، لجأ الجهاز الفني بعدها إلى تقسيمة في منتصف الملعب شارك فيها كل اللاعبين، وكانت تركز في الأساس على التحرك الجماعي بالكرة وبدونها لخلق مساحات وزوايا تمرير لزملائهم، والتسديد من كل الزوايا كلما كانت الفرصة متاحة، وذلك في غياب حراس المرمى الذين كانت لهم فقرات وحدهم، حيث حل محلهم لاعبون في الفريق، وظلوا هم في تلك الفقرة خارج التشكيلة، وقد برز في هذه الفقرة عدد كبير من اللاعبين من بينهم راؤول لوبيز، وجيرمان كانو، واريك غوتيريز، وخورخي هيرنانديز.

 

مواضيع ذات صلة