طوق من السرية يحيط بالملكي

تسود حالة من التكتم الشديد والسرية على تحركات ريال مدريد الإسباني، خلال تواجده في العاصمة أبوظبي في ظل الرغبة في توفير أقصى درجات الهدوء والتركيز للفريق الذي يستهل مشاركته في البطولة بمواجهة الجزيرة الإماراتي الفائز في الدور ربع النهائي الذي أقيم أمس، حيث يلعب ريال مدريد في الدور نصف النهائي مباشرة يوم الأربعاء المقبل على ملعب مدينة زايد الرياضية.
ويبدأ الفريق برنامجه بخوض حصته التدريبية الأولى غداً الإثنين في اليوم التالي لوصوله على أن يؤدي تدريبه الأساسي بعد غدٍ الثلاثاء استعداداً لنصف النهائي أمام الجزيرة.
وتحط بعثة ريال مدريد رحالها في أبوظبي بعدما غادرت العاصمة الإسبانية مدريد صباح اليوم عقب خوض الفريق الملكي مباراته مع إشبيلية في الدوري الإسباني مساء أمس. 
وكشفت صحيفة «البيان الرياضي» أن لاعبي ريال مدريد سيصطحبون عائلاتهم خلال تواجدهم في أبوظبي للمشاركة في مونديال الأندية، وهو تقليد متبع للفريق في مشاركاته في البطولات العالمية.

 

مواضيع ذات صلة