مباراة حامية الوطيس للنصيري

مباراة ولا أروع لمالقا بمعية الدولي يوسف النصيري في قمة الدورة 24 من الليغا الإسبانية أمام فالينسيا ، إذ شكل النزال في قوامه العام نفحة سدية لمالقا من أجل نيل المباراة بكل شروط الإنتفاضة أمام خصم  شكل جحيما في خط هجومه ، إلا أن هدف مالقا منذ الدقيقة 27 لم يكن كافيا لمقاومة إعصار الزوار قبل أن يعدل فالينسيا الكفة في الدقيقة 80  ثم يعود بسرعة بعد اربع دقائق ليوقع النصر من ضربة جزاء. الدولي يوسف النصيري  ورغم الهزيمة المعقدة، كان بحق ألمعيا في المباراة وشكل خطورة بالغة على دفاع الخصم وناور في كل الجبهات بإصرار الدفاع على المكانة ، لكن النتائج الجيدة لا زالت تخاصمه .

 

مواضيع ذات صلة