سايس: ومن لا يحلم بلعب المونديال؟

رومان سايس يحتفل بأحد أهدافه مع الفريق الوطني

قال رومان سايس الدولي المغربي الذي يجاهد مع ناديه وولفرهامبتون لتحقيق الصعود للدوري الإنجليزي الممتاز، في تصريحات صحفية نقلتها إحدى البرامج الإذاعية الفرنسية، أنه يعيش وكل أسود الأطلس لحظة تاريخية لا يمكن أن تتكرر كثيرا، لحظة التأهل لكأس العالم 2018، وقال:
"كاس العالم؟ وهل هناك أرفع من هذه البطولة الرياضية عالميا؟ ثم من هو اللاعب الذي لا يحلم بالمشاركة في المونديال مع كبار نجوم كرة القدم في العالم؟
شخصيا عشت وما زلت أعيش مشاعر مختلطة منها ما يتعلق بشخصي، فأنا في غاية السعادة وحلم اللعب بكأس العالم يتحقق لي شخصيا وللجيل الذي يجايلني، كما لا أسنطيع أن أنسى ما رافق تأهلنا للمونديال من مشاعر فياضة عبرت عنها الجماهير في كل مرة كنا نقترب من التأهل، وبخاصة لما ذهبنا للعب مباراة فاصلة وحاسمة بأبيدجان أمام كوت ديفوار، مدهش ما شاهدناه من جماهير خاطرت من أجل التواجد إلى جانبنا، وأيضا من إحتفالات لم تقتصر على المغرب بل تعدته لتشمل دول العالم التي يتواجد بها المغاربة بعد أن تحققت عودة المنتخب المغربي للمونديال بعد غياب دام 20 سنة.
كل الصور التي نقلت إلينا تصيب بالإعجاب وبالذهول وتؤكد مدى عشق المغاربة لكرة القدم ومدى حبهم وتعلقهم بمنتخبهم الوطني.
لذلك فإننا نقدر حجم المسؤولية الملقاة على عاتقنا، ندرك أننا ذاهبون لروسيا لنكتب صفحات جديدة في تاريخ المغرب مع كأس العالم، لذلك ستتوقف مشاعر الفخر بالتأهل للمونديال، ليبدأ حافز الحضور المشرف".

مواضيع ذات صلة