العرابي وحمد الله في أقوى مواجهتين اليوم

حمد الله يتلقى التهنئة من متولي ولاعبي الريان بعد هدفه في آخر مباراة

تنطلق مباريات الأسبوع التاسع عشر لدوري نجوم قطر عشية اليوم الخميس الاول من مارس بمباراتين من العيار الثقيل، حيث سيلتقي الدحيل مع السد في الثالثة عصرا بملعب عبدالله بن خليفة، وفي الخامسة وعشر دقائق مساء سيلتقي الغرافة مع الريان بملعب ثاني بن جاسم، وستحظى المواجهتان باهتمام كبير من الفرق الاربعة والتي ستلعب من اجل الفوز.
وستخوض الفرق الاربعة مباريات الجولة التاسعة عشرة قبل انطلاق الجولة الثالثة بدوري أبطال آسيا يومي 5 و6 مارس، وهو ما سيجعل كل فريق حريصا على تحقيق الفوز بالدوري من اجل رفع معنويات لاعبيه قبل مواجهات دوري الابطال.

 الدحيل - السد : قمة الصدارة 
 تخطف قمة الدحيل مع السد الاضواء من بقية المباريات، لانها ستحمع بين الدحيل المتصدر برصيد 48 نقطة، ومطارده السد صاحب المركز الثاني برصيد 46 نقطة، وسيخوض الفريقان المباراة بحسابات مباريات الكؤوس .. الدحيل بنجمه المغربي يوسف العرابي متصدر ترتيب الهدافين، سيلعب من أجل تكرار انتصاره على السد بعد فوزه 4 / 2 بالقسم الاول وتوسيع الفارق الى خمس نقاط، في الوقت الذي سيلعب فيه السد من اجل رد الاعتبار وتحقيق انتصاره السادس عشر وإلحاق الخسارة الاولى بالدحيل في دوري الموسم الحالي، وهو ما سيجعله يقفز الى الصدارة ويقربه من استعادة اللقب الذي فاز به للمرة الاخيرة في موسم 2012 / 2013 .
وسيكون الدحيل في وضعية افضل نسبياً من السد بسبب فارق النقطتين وهو ما يجل التعادل مقبولاً بالنسبة له، في الوقت الذي سيخوض السد المباراة بخيار الفوز فقط حتى يتمكن من زيادة حظوظه في الفوز باللقب، وسيخوض الفريقين المباراة بمعنويات عالية بعد انتصاراتهما الاخيرة سواء على المستوى المحلي او القاري.

الغرافة - الريان: الكلمة لحمد الله
وفي المباراة الثانية، سيحاول الريان تعزيز موقعه بالمركز الثالث برصيد 39 نقطة، في الوقت الذي سيحاول فيه الغرافة الابقاء على آماله في المنافسة على المركز الرابع، حيث يمتلك الفريق 26 نقطة في المركز الخامس، بعدما قررت لجنة الانضباط إعتماد فوزه على المرخية بثلاثة أهداف دون رد، بسبب مخالفة الأخير لنظام مشاركة اللاعبين المقيمين، وفقاً للمادة 1 /61 ضمن منافسات دوري نجوم قطر.
 وبينما يسعى الريان بنجميه المغربيين عبد الرزاق حمد الله ومحسن متولي، لمواصلة انطلاقته بعد فوزه الرباعي على فريق قطر بالجولة الاخيرة، سيحاول الغرافة تعويض خسارته 2 /3 بالقسم الاول، لذلك ستحظى المباراة بحسابات خاصة من جانب الفريقين الطامحين في الانتصار وحصد النقاط الثلاث.
 وعلى الرغم من تراجع حظوظ الريان ـ من الناحية الرقمية ـ في الفوز باللقب، الا انه سيتعامل مع المباراة بكل قوة وجدية، ونفس الامر بالنسبة للغرافة الذي سيحاول تحقيق نتيجة ايجابية  تبقي على حظوظه في المنافسة على المركز الرابع.

مواضيع ذات صلة