بنعطية يخشى الإقصاء بقلعة ويمبلي

بملعب ويمبلي الشهير والتاريخي في العاصمة الإنجليزية لندن، ستُلعب مساء اليوم مباراة القمة عن إياب ثمن نهائي عصبة الأبطال الأوروبية بين توتنهام وجوفنتوس.

اللقاء سيكون في غاية الإثارة بين فريقين يملكان الحظوظ المتساوية، والكفة متوازنة بينهما مع أفضلية نسبية للإنجليز الذين لا يرحمون على أرضهم ويظهرون النوايا الخطيرة لمواصلة إسقاط ضحاياهم، في رحلة البحث عن بلوغ نهائي كييف.

القناص هاري كين ورفاقه وبعد التعادل الإيجابي ذهابا 2-2 بطورينو، يراهنون على الفوز أو التعادل السلبي أو الإيجابي بهدف لمثله، حتى يشطبوا على وصيف بطل أوروبا وأحد المرشحين التقليديين للتتويج.

وستعرف المباراة حوارا مشوقا ومجنونا بين كين وجدار اليوفي المهدي بنعطية، هذا الأخير يتشبت بالأمل ويثق بالقدرة على إيقاف المد الأبيض، والمساهمة في حجز تذكرة العبور من قلعة ويمبلي، ويخشى الإقصاء الكارثي والمر الذي قد ينضاف إليه لاحقا فقدان لقب الأسكوديتو.

مواضيع ذات صلة