يميق في قاعة الإنتظار حتى إشعار آخر

منذ إلتحاقه بجنوة قبل شهر لم يظهر جواد يميق ولا مرة مع جنوة، ويكتفي بالجلوس بمقاعد الإحتياط بشكل أسبوعي ومستمر.
اللاعب شاهد عن قرب سقوط رفاقه ضد ميلان بهدف وحيد قاتل ضمن الدورة 28 من الكالشيو، والإنتظار شعاره حتى لحظة قرار المدرب بالارديني الزج به ومنحه فرصة اللعب، في وقت يستمر غياب عادل تاعرابت للأسبوع السادس تواليا بسبب الإصابة في الظهر.

مواضيع ذات صلة