فؤاد شفيق من ديجون ل" المنتخب": تواصلت مع رونار قبل إعلان اللائحة وهذا رأيي في درار

قال الدولي المغربي فؤاد شفيق لاعب ديجون الفرنسي بأنه تواصل مع الناخب الوطني هيرفي رونار، وأخبره مسبقا بالإصابة التي كان قد تعرض لها مؤخرا قبل أن يعود لتعزيز صفوف فريقه الفرنسي،وأوضح  اللاعب المغربي في حديث حصري خص به " المنتخب" في مدينة ديجون الفرنسية، بأنه سيقاتل من أجل إقناع رونار بأحقيته في التواجد بمونديال روسيا، رغم صعوبة المنافسة، مع العديد من المحترفين المغاربة،وتحدث قائلا:" قبيل إعلان رونار عن لائحة اللاعبين الذين سيواجهون منتخبي صربيا وأوزبكستان، تحدثت معه وأخبرته كوني كنت مصابا، ومن الطبيعي أن لا أحضر مع المجموعة، فقد لحقت مؤخرا بتداريب ديجون" وأضاف " أمامي الفرصة كاملة خلال الأيام المقبلة، لأثبت أحقيتي في لعب مونديال روسيا، صراحة أحلم بالتواجد فيه مع الأسود، لذلك سأعمل بجدية من أجل النجاح في الهدف الذي أشتغل عليه منذ مدة".
وعن رأيه في قرعة مونديال روسيا 2018، كشف فؤاد بأن المغرب سيكون مطالبا بإظهار أفضل مايتوفر عليه من إمكانيات، موضحا بأنه من العيب على أسود الأطلس، أن تكون مشاركتهم فقط من أجل المشاركة، وقال:" المغرب سبق له لعب المونديال في 4 مرات سابقة، صحيح أننا نغيب لمدة 20 سنة عن هذه المنافسة، لكننا سنكون أمام خيار خلق المفاجأة أمام كل المنافسين، وتابع إبن أكادير حديثه:" يجب أن نفوز على إيران وحتى البرتغال، إدراك 6 نقاط ليس بالأمر المستحيل، ما أخشاه هو المنتخب الإسباني، لأنه يتوفر على لاعبين بمؤهلات كبيرة".
إلى ذلك نوه فؤاد بمواطنه نبيل درار الذي يشغل ذات المركز الذي كان يلعب فيه، وقال:" درار لاعب مميز، أثبت حضورا فعالا مع المنتخب المغربي ، ومن بين اللاعبين الذين إستمروا في العطاء لسنوات، أتمنى له حظا موفقا مع المنتخب المغربي، وبأن لايتعرض لأي إصابة ونحن على أبواب المونديال".
ولم يترك شفيق الفرصة تمر دون أن يتحدث عن مساره الدراسي، حيث يتوفر اللاعب على ماستر،في التسويق الرياضي، وتحدث ل" المنتخب" عن الخطوات التي إتبعها قبل إحتراف الكرة عن سن 25 سنة، وتحدث أيضا عن مجموعة من المواضيع الشيقة التي سنضعها بين أيدي القراء في أعداد قادمة من الجريدة الورقية في حوار حصري.

 

مواضيع ذات صلة