هل تكون الضربة القاضية للسعيدي من قدم الأحمدي؟

مباراة الموسم بإمتياز تلك التي سيخوضها المتذيل تفينتي هذا الأحد ضد فاينورد برسم الدورة 30 من البطولة الهولندية، كونها تمثل النجاة أو الموت بالنسبة له.

الفوز ولا شيء غيره للإمساك بخيط الأمل القليل للإفلات من مخالب النزول، وحتى التعادل سيضعه رسميا وبنسبة مئوية كبيرة في عِداد أصحاب القسم الثاني.

كريم الأحمدي وفاينورد وبعد إستعراض العضلات بخماسية في آخر مواجهة، يتطلعون لتحقيق نتيجة إيجابية ستكون بمثابة الضربة القاضية لتفينتي والثلاثي المغربي الممارس فيه تيغادويني، السعيدي، الحمداوي.

مواضيع ذات صلة