هكذا نال يوسف العرابي جائزة 100 ألف دولار

لم يكن أحد، يتوقع أن يسدل الستار على الصراع الناري والشرس على لقب هداف الدوري القطري بتلك النهاية الدرامية، التي آلت إليها الأمور، في نهاية المطاف.
فبعد صراع كبير ومطاردة مستمرة بين نجمي الدحيل، المغربي يوسف العرابي، والتونسي يوسف المساكني، على مدار الجولات الأخيرة، توقع الجميع أن تكون الجولة الأخيرة، في منتهى الشراسة، خاصة أن الفارق بينهما كان هدفاً واحداً فقط لصالح العرابي.
ولكن جاءت نهاية الصراع، درامية، بعدما استبعد جمال بلماضي، مدرب الدحيل، اللاعبين من المباراة الأخيرة أمام السيلية، وعندما قرر الدفع بيوسف المساكني، لعب القدر لعبته.
وتعرض المساكني للإصابة في الرباط الصليبي، مما أفقده لقب هداف الدوري القطري، وجائزته التي تقدر بـ 100 ألف دولار، وأضاع حلمه الأهم والأكبر، وهو المشاركة مع نسور قرطاج في مونديال روسيا.
وانتهى الصراع على لقب الهداف، وحصد يوسف العرابي، اللقب للموسم الثاني على التوالي برصيد 26 هدفاً، وخلفه زميله التونسي يوسف المساكني، برصيد 25 هدفا.
وجاء المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم الريان في المركز الثالث، بنفس رصيده في الجولة السابقة (17 هدفا)، وذلك بعدما تعرض للإصابة أيضا، في مباراة فريقه مع الأهلي، التي انتهت بفوز الريان 4-1.
وتبقى الإشارة دائما إلى أن عبد الرزاق حمد الله، دخل صراع الهدافين متأخرا، بعدما كان غائبا لعدد كبير من المباريات بسبب الإصابة، ويحسب له تسجيله هذا العدد من الأهداف، خلال هذه الفترة القصيرة.
وعاد الجزائري بغداد بونجاح، مهاجم السد، للظهور التهديفي في الجولة الـ 22، وأحرز هدفين في مرمى الخريطيات في المباراة التي انتهت لصالح السد 9-1، ليرتفع رصيد النجم الجزائري إلى 16 هدفا، احتل بهم المركز الرابع بقائمة الهدافين التي دخل الصراع فيها متأخرا، بسبب غيابه للإصابة.
وانفرد رودريغو تباتا، نجم الريان بالمركز الخامس، وفض الشراكة مع المغربي رشيد تيبر كين، مهاجم الخريطيات، بعدما نجح تباتا في تسجيل هدفين خلال هذه الجولة، في مباراة فريقه مع الأهلي، التي انتهت بفوز الريان 4-1، ليرفع تباتا رصيده إلى 15 هدفا، فيما ظل رشيد، برصيد 13 هدفا.

مواضيع ذات صلة