بنعطية ينقذ ريال مدريد من الكارثة

كاد جوفنتوس أن يكرر سيناريو لقاء روما وبرشلونة، وكان في طريقه لتحقيق ريمونطادا مجنونة أمام ريال مدريد بالبيرنابيو، حينما حول خسارة الإياب بثلاثية إلى فوز كبير ومستحق بذات الحصة.
اليوفي سجل ثنائية عبر ماندزوكيتش ثم أضاف ماتويدي الهدف الثالث، وسار بقوة نحو جر الريال للشوطين الإضافيين قبل أن ينجو الملوك من الفخ المثير بإصطياد ضربة جزاء في الوقت بدل الضائع تسبب فيها المهدي بنعطية.
الأخير قدم مباراة كاملة مستحسنة وحاصر إلى حد كبير رونالدو وبيل وأوقف خطورتهما، قبل أن يحتك بفازكيز في الوقت بدل الضائع ويعلن الحكم عن ضربة جزاء قاسية ومثيرة، هاج على إثرها بوفون ليتم طرده ويحولها رونالدو لهدف الخلاص والإفلات من الكارثة، في سيناريو هيتشكوكي يعزز لذة عصبة الأبطال الأوروبية ومتعة كرة القدم.

 

مواضيع ذات صلة