خاميس ليس مضطرا لاثبات اي شيء بالنسبة لزيدان

اعتبر المدرب الفرنسي لريال مدريد زين الدين زيدان أن صانع الألعاب الكولومبي خاميس رودريغيز ليس مضطرا لاثبات أي شيء للنادي الملكي حامل اللقب، وذلك عندما يواجهه الأربعاء مع فريقه الجديد بايرن ميونيخ الألماني في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

واستعاد رودريغيز مستواه منذ أن سمح له ريال مدريد في تموز/يوليو الماضي بالانتقال الى بايرن ميونيخ على سبيل الاعارة لمدة موسمين، وذلك ثلاثة مواسم صعبة في "سانتياغو برنابيو".

ويملك لاعب بورتو البرتغالي وموناكو الفرنسي سابقا فرصة استعادة اعتباره من زيدان عندما يستضيف بايرن لقاء الذهاب الثلاثاء في "اليانز ارينا".

وتطرق زيدان الى ما مر به الكولومبي البالغ 26 عاما في ريال مدريد، قائلا "خاميس يحب لعب كرة القدم، وبالطبع يريد أن يقدم اداء جيدا، لكن ليس من أجلي أو ليثبت بأني كنت مخطئا" بالتخلي عنه.

وأكد زيدان الذي قاد ريال الى لقب المسابقة القارية في الموسمين الماضيين، أنه "لم أكن أريد رحيل خاميس. أراد المزيد من الوقت في أرضية الملعب، وهذا الأمر أتفهمه. لم أواجه أي مشكلة معه، كل ما أراده هو اللعب".

ودفع ريال 75 مليون يورو لموناكو من أجل ضمه الى صفوفه بعد أن توج هدفا لمونديال البرازيل عام 2014 بستة أهداف أمام زميله الحالي في بايرن الألماني توماس مولر (5)، وهو قدم اداء جيدا في موسمه الأول مع النادي الملكي.

لكن مع تعيين زيدان مدربا للفريق في كانون الثاني/يناير 2016، تراجع دور الكولومبي وأصبح مهمشا على مقاعد البدلاء، إلا أن المدرب الفرنسي شدد على أنه "لم أواجه أي مشكلة مع خاميس بل هذا شيء (المشكلة) أنتم الصحافيون تحدثتم عنه".

وأردف قائلا "إنها المشكلة نفسها كل عام، هناك لاعبون جيدون مضطرون للجلوس على مقاعد البدلاء وهذا أمر محزن".

وتشكل مسابقة دوري الأبطال الفرصة الوحيدة لريال من أجل انقاذ موسمه بعدما فقد الأمل في الاحتفاظ بلقب الدوري الإسباني كونه يتخلف حاليا بفارق 15 نقطة عن غريمه برشلونة المتصدر، كما خرج باكرا من مسابقة الكأس الإسبانية.

وأكد زيدان أن ريال متحمس للمواجهة المرتقبة مع بايرن والتي ستكون اعادة لنصف نهائي 2014 وربع نهائي الموسم الماضي حين فاز النادي الملكي ذهابا وايابا في المناسبتين، بينها برباعية نظيفة في "اليانز ارينا" عام 2014.

واعتبر زيدان أنه لا مجال أمام لاعبيه للشعور بالخوف من مباريات مماثلة "بل يجب الاستمتاع بها. اللاعبون يحبون مباريات من هذا النوع حتى وإن كنا ندرك بأنه سنعاني لتحقيق الفوز هنا..."، مؤكدا "سنقدم 150 % (مما يملكه اللاعبون)، ليس لدي أدنى شك في هذا الموضوع".

وسجل نجم ريال البرتغالي كريستيانو رونالدو 5 أهداف في المباراتين اللتين جمعتا الفريقين الموسم الماضي في ربع النهائي وفاز بهما النادي الملكي 2-1 في ميونيخ و4-2 في مدريد، لكن النادي البافاري أنهى المباراتين بعشرة لاعبين.

واعتبر لاعب ريال الحالي الألماني توني كروس الذي توج مع بايرن بلقبه الأخير في المسابقة عام 2013 بقيادة المدرب الحالي يوب هاينكس، أن النادي البافاري أفضل حاليا مما كان عليه قبل 12 شهرا، مضيفا "لقد فازوا باللقب (الدوري الألماني) بشكل مبكر، لكنهم لم يسترخوا".

وتابع "إنهم متعطشون جدا. وضعهم أفضل من العام الماضي، إنهم في قمة عطائهم ويلعبون أفضل كفريق بقيادة هاينكس، لكننا موجودون هنا من أجل تغيير هذا الأمر. هذه فرصتنا الأخيرة للفوز بلقب، نحن متحفزون كثيرا، كما كانت حالنا طيلة هذا الموسم في دوري الأبطال".

وختم "طريقنا لم تكن سهلة هذا الموسم مع باريس سان جرمان ويوفنتوس والآن بايرن، لكننا على مشارف النهائي".

مواضيع ذات صلة