ماذا قال مدرب روما بعد الخسارة الكارثية؟

لم يجد أوزوبيو دي فرانشيسكو مدرب روما الإيطالي الكثير من الكلمات ليتحدث بها عن الخسارة التي مني بها فريقه أمام ليفربول (2-5) في ذهاب نصف نهائي العصبة.. وقال بصعوبة وبنبرة حزينة في المؤتمر الصحفي الذي تلا المباراة: "أنا المسؤول الأول عما حدث في المباراة.. أقول هذا بكل صدق ووضوح.. والاعتراف بالمسؤولية من الصواب وعلي أن أتحملها." وأضاف: "علينا الآن أن نفكر في مباراة الإياب بكثير من الشغف والحماس.. وليس بالرهبة والخوف مثلما حدث اليوم بعدما تلقينا الهدف الأول." وأكمل دي فرانشسيكو قائلا: "أنا واثق من قدرتنا على التعويض في مباراة الإياب رغم صعوبة المهمة."

 

مواضيع ذات صلة