دي فرانشيسكو واثق من ثورة جديد أمام ليفربول

يواصل أوزوبيو دي فرانشيسكو مدرب روما الإيطالي شحد همم لاعبيه، وتهييئهم نفسيا من أجل القيام بثورة جديدة خلال مباراة إياب نصف نهائي عصبة الأبطال.. وقلب الطاولة على ليفربول الإنجليزي على نحو ما فعله فريق العاصمة الإيطالية أمام برشلونة في دور ربع النهائي.

أوزوبيو صرح في وجه لاعبيه قائلا: "كنا متفوقين جسديا خلال مباراة الذهاب.. والآن علينا أن نكون أكثر قدرة على النضال.. من لا يثق في قدرتنا على الفوز في مباراة الإياب عليه البقاء في المنزل."

ويثق مدرب روما في قدرة لاعبيه على تكرار سيناريو الانتفاضة التي قاموا بها عندما أقصوا برشلونة من المسابقة.. ويؤمن كثيرا بإمكانية تعويض خسارة فريقه في الذهاب (2-5) عندما يستقبل ليفربول يوم الأربعاء المقبل 2 مايو.

مواضيع ذات صلة