مباشرة من مؤتمر الفيفا: اينفانتينو لم يكن محايدا وهذا هو الدليل

برغم ما كان يدعيه من أنه لن يؤثر بأي شكل من الأشكال على سباق الترشح نحو تنطيم مونديال 2026، إلا أن جياني إينفانتينو رئيس الفيفا عبر في أكثر من مرة على أنه لا يلتزم موقف الحياد، بل أنه يوجه عائلة كرة القدم العالمية للتصويت لفائدة الملف الأمريكي الشمالي.
فقد وجه أعضاء الجامعات الوطنية إلى الأخذ بعين الاعتبار نتائج تقرير لجنة "طاسك فورس" التي منحت الملف المغربي نقطة 2،7 على 5 ومنحت الملف الأمريكي الشمالي نقطة 4 من 5، وعاد بعد ذلك ليخاطب كونغريس الفيفا قبل الشروع في عملية التصويت بالقول:
«صوتوا من أجل الفيفا»
وطبعا الفيفا متحمسة لتنطيم مونديال 2026 بالولايات المتحدة الامريكية وكندا والمكسيك، أكثر من تنطيمه بالمغرب.

 

مواضيع ذات صلة