بوطيب ينهي الجدل ويحسم مستقبله بهذا القرار

يبدو أن وكيل أعمال خالد بوطيب كان يمارس فقط حملة ضغط على مسؤولي مالاطيا سبور التركي بترويجه لشائعة الرحيل، بغية تمديد عقد اللاعب وتحسين بنوذه.
فهداف الفريق الموسم الماضي حسم رسميا الأمور وقرر مواصلة المشوار مع ناديه التركي، بعدما جدد أمس الإثنين عقده لمدة سنتين لينتهي في يونيو 2021.
كما قام زميله عصام شباك بالشيء نفسه ومدد مقامه رفقة مالاطيا لثلاث مواسم إضافية، فيما باب الخروج ينتظر المغربي الثالث ناصر بارازيت لغياب الإقناع وضعف المردودية.

 

مواضيع ذات صلة