ضربة موجعة للدفاع الجديدي

تلقى الدفاع الحسني الجديدي ضربة موجعة إثر تعرض مهاجمه عدنان الوردي لإصابة ستبعده لنحو شهر تقريبا عن الفريق الدكالي.
وسيخضع اللاعب الوردي خلال هذا الأسبوع لعملية جراحية دقيقة بإحدى المصحات الخاصة بالقنيطرة، لإزالة (المنيسك) بعدما أثبتت الفحوصات الطبية حجم الإصابة، مما سيفرض أوتوماتيكيا عليه الغياب عن مباراتي مولودية الجزائر وتي بي مازيمبي المقبلتين عن منافسات دور المجموعات لعصبة الأبطال الإفريقية. 
من جهة أخرى،  تعرض الوافد الجديد النيجيري أونطوني أوبوتو لإصابة على مستوى الكاحل خلال إحدى المباريات الإعدادية الأخيرة، أجبر على إثرها على الخلود للراحة لبضعة أيام مع الخضوع بالموازاة مع ذلك لحصص الاستشفاء التي يشرف عليها الطاقم الطبي للدفاع، هاته الإصابات أقلقت كثيرا المدرب عبد الرحيم طاليب الذي تقلصت لائحة اختياراته البشرية قبل اقل من عشرة أيام من اللقاء الحاسم الذي سيجمع فارس دكالة ضد مولودية العاصمة والذي لا خيار فيه أمام الجديديين غير الإنتصار لإنعاش آمالهم في المنافسة على إحدى البطاقتين المؤديتين إلى دور الربع النهائي لمسابقة أمجد الكؤوس الإفريقية.

 

مواضيع ذات صلة