المغرب التطواني فاز وديا على هذا الفريق

المغرب التطواني بالتشكيلة التي هزمت شباب الحسيمة وديا

فاز المغرب التطواني على ضيفه شباب الريف الحسيمي بإصابتين لواحدة، في اللقاء الودي، الذي جمع بينهما مساء أمس السبت بملعب سانية الرمل.
وافتتح اللاعب أيوب الكحل حصة التسجيل بهدف جميل، بعد تلقّيه  تمريرة عميد الفريق محمد المكعازي على الجهة اليمنى، ومراوغته لاعبين اثنين بشكل عرضي، ووضعه الكرة بقذفة مركزة أسفل العمود على يمين الحارس الحواصلي.
ووقع المهاجم أسامة الحلفي، برأسه  الهدف الثاني للمغرب التطواني بعد أن وضع الكرة في الزاوية القائمة، على يسار حارس شباب الريف الحسيمي، بعد تمريرة عرضية  محكمة من الظهير الأيمن يوسف بوشتة. لينتهي الشوط الأول بتقدم المغرب التطواني بإصابتين لصفر.
الشوط الثاني، من اللقاء سيطر المغرب التطواني على إيقاعه وأطواره كليا، إلا أن شباب الحسيمة هو من قلص الفارق بتسجيل هدفه من خلال كرة ثابتة نفذت داخل المعترك، واستغل المهاجم الحسيمي رأس حربة حالة تموضع خاطئ للدفاع التطواني، وأودع الكرة في مرمى الحارس أنس بلحو.
 ورغم أن نتيجة اللقاء لا تكتسي بالغ الأهمية، يمكن القول أن الجمهور الحاضر استمتع بلحظات شيقة، ضمن مجريات لقاء مستواه لا بأس به عموما، وتمكّن أيضا من أخذ فكرة عن جاهزية فريقه، وانسجامه وإيقاع لعبه.  

مواضيع ذات صلة