هيرفي رونار: عيني على الجميع وشكرا للتكنولوجيا

منذ توليه مهمة الإشراف على الفريق الوطني، يتتبع هيرفي رونار جميع أخبار وتنافسية المحترفين المغاربة في كل بقاع العالم، من هاتفه المحمول فقط عبر تطبيق خاص يرصد كل خطوة صغيرة أو كبيرة كانت عن أداء وحضور الأسود.

رونار ومعه لارغيت ينسقان عمل الرصد، ويتوفران على هذا التطبيق الذي إشترته الجامعة بمبلغ مالي مرتفع، حتى تسهل مهام مواكبة المحترفين يوميا بأدق التفاصيل والأرقام بالصوت والصورة، إضافة إلى التقارير الأسبوعية والرصد الميداني من عين المكان من طرف المناديب الذين يشتغلون مع الإدارة التقنية، ليكون الرابح الأكبر من العملية الناخب الوطني الذي يتابع من بيته عطاء ومردودية كل اللاعبين في العالم بشكل آني وحصري.

وفي تصريح سابق حول قدرته على مواكبة الكم الهائل من المحترفين المغاربة الذين يمارسون في مختلف البطولات العالمية، ومدى حرصه على تتبع الكل بإنصاف ودون ظلم لأحد، أكد الناخب الوطني هيرفي رونار أنه أكثر شخص معني بالرصد، وأول من تصله الأخبار والمستجدات والتقارير بالصوت والصورة.

يقول رونار: "لا أحد يمكن أن يتدخل في إختصاصاتي أو يخبرني بما فعله هذا اللاعب أو ذاك مع فريقه، فعيني على جميع المحترفين في العالم وشكرا للتكنولوجيا على تكسير الجدارات وتقريب المسافات، لا أسمح لأي كان أن يحشر أنفه في مهامي وإختياراتي، ومحاولات بعض الوكلاء معي لم ولن تفلح أبدا، اليوم نحن في عصر التكنولوجيا ولا أحد سيأتي عندي ليقول لي بأن هذا المحترف سجل أو مرّر أو فعل أشياء خرافية مع ناديه، أشاهد أكبر عدد من المباريات للمحترفين وعندما لا أتمكن من ذلك، أتوصل بفيديوهات ترصد كل تحركاتهم بشكل أسبوعي."

مواضيع ذات صلة