مهدي بوربيعة أسد يتألق في صمت بالكالشيو

واحد من الوجوه التي لا تحظى بمتابعة إعلامية قوية لكنه من العناصر التي كشفت بحسب متابعين بايطاليا عن مستوى فني جد محترم.
المهدي بوربيعة لاعب خط الوسط و البالغ من العمر 26سنة و المحترف بفريق ساسولو يرغب في تمثيل المنتخب المغربي و رونار يتابعه كباقي الطيور المهاجرة عبر التطبيق التكنولوجي الذي وضعته  الجامعة رهن تصرفه.
بوربيعة أكد أنه يملك حافز التألق قصد اللعب للفريق الوطني و ان يكون واحدا من سفراء الكالشيو بصفوفه

مواضيع ذات صلة