سقطة منطقية للنصيري والزهر بالبيرنابيو

فرض ريال مدريد قوته وضرب بقوة جاره ليغانيس ليسقطه 4-1 بالبيرنابيو برسم ثالث دورات الليغا.
الملوك عانوا قليلا في الشوط الأول الذي إنتهى 1-1 قبل أن يندفعوا ويكرموا وفادة الزوار بحصة كادت أن تكون أثقل لولا قلة التركيز وسوء الحظ.
المهاجم نبيل الزهر قدم مردودا محتشما طيلة 70 دقيقة التي لعبها، إذ دافع كثيرا وناور قليلا ولم يلمس كرات كثيرة، ليعوضه يوسف النصيري الذي أنعش هجوم ليغانيس وتحرك برشاقة في جهة مارسيلو محاولا خلق المتاعب، ورغم الرقابة فقد هدد مرمى كورتوا مرتين وإفتقد للنجاعة، ليفشل في معاودة لذغ سيرجيو راموس الذي بدا صارما معه.

 

مواضيع ذات صلة